Uncategorized

أونروا: إسرائيل لم تقدّم لنا أيّة أدلّة بشأن مزاعم تورّط موظّفين بهجوم 7 تشرين الاول

أكّد مفوّض عام وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” فيليب لازاريني أن إسرائيل لم تشارك الوكالة أيّة أدلّة بشأن مزاعم تورّط موظفين فيها في هجمات السابع من تشرين الأول الماضي.

واوضح لازاريني إن “ما قالته إسرائيل بشأن مزاعم تورط موظفين بالأونروا في هجمات أكتوبر هي مجرد مزاعم”، مضيفا: “إسرائيل لم تشاركنا معلومات أو أدلة بشأن مزاعم تورط موظفين بالأونروا في هجمات تشرين الاول”. وتابع: “بدأنا تحقيقا تضطلع به جهات خارجية مستقلة لمراجعة كافة طرق عمل الوكالة وموظفيها”.

وأضاف المفوض العام: “هناك حالة فزع وهلع كبيرة في غزة من النتائج المحتملة لهجوم إسرائيلي وشيك في رفح”. وأكّد أنه “تم وقف عبور شاحنات المساعدات الأممية أمس، وتسبب ذلك في قتل عدد من الفلسطينيين”. وقال إن “هناك نقصا في الغذاء، وبوادر مجاعة في شمال قطاع غزة”. وأضاف: “نشعر بقلق متعاظم بشأن العمليات العسكرية في رفح”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى