Uncategorized

“لبنان القوي”: الحكومة المستقيلة والقيمون عليها تخطت كل الخطوط الحمراء وسنقوم بأي جهد ايجابي من اجل انتخاب رئيس

رفض تكتل “لبنان القوي” في بيان اثر اجتماعه الدوري برئاسة النائب جبران باسيل، ان “يكون متفرجا على ما تتعرض له الشراكة الوطنية من تدمير ممنهج للميثاق والدستور، وعلى الفراغ القاتل في رئاسة الجمهورية بعد ان تخطت الحكومة المستقيلة والقيمون عليها كل الخطوط الحمراء من خلال تعيين موظف فئة اولى بغياب رئيس جمهورية ومن دون اقتراحٍ من الوزير او توقيع منه على المرسوم”.

وكشف أنه “سيقوم بكل تحرك ممكن على المستوى الاعلامي والسياسي والتياري والشعبي والقضائي لوقف هكذا قرارات والطعن بها امام شورى الدولة، والتقدم من مجلس النواب بعريضة اتهامية بحق رئيس الحكومة صاحب اقتراح التعيين”، مطالبا “النواب المعترضين على المس بالدستور بأن يساهموا معه في توقيع هذه العريضة”.

وأعلن “التكتل المؤتمن على حق ودور ورسالة من يمثّل، أنه سيقوم بأي جهد ايجابي من اجل انتخاب رئيس للجمهورية بالتوافق وهو مستعد للقيام بأي مبادرة او التجاوب مع اي مبادرة حوارية تؤدي الى هذا التوافق. كما انه بالمقابل سيقوم بأي عمل لوقف مسلسل ضرب الميثاق والدستور واستغياب الرئيس ويبقي كل الخيارات متاحة، ويذكر بأن الشرط الأساسي للوحدة الوطنية هو الشراكة الوطنية”.

وحيا “ذكرى استشهاد رئيس الحكومة الأسبق رفيق الحريري ورفاقه”، مؤكدا أن “لبنان لا يقوم على عزل أي مكوّن بل على الشراكة المتوازنة بين المكونات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى