Uncategorized

بعد إعلان الجنائية الدولية… إدانات من الطرفَين!

ندد زعيم المعارضة الإسرائيلية يائير لابيد بإعلان مدعي المحكمة الجنائية الدولية طلب إصدار مذكرتي اعتقال لرئيس الوزراء ووزير الدفاع الإسرائيليين بوصفه “كارثة”.

وقال لابيد لأعضاء حزبه في الكنيست إنه يأمل في أن ينعقد الكونغرس الأميركي ويندد بالإعلان.

كما وصف وزير المالية الإسرائيلي بتسلئيل سموتريتش سعي المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية لإصدار مذكرتي اعتقال بحق رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزير الدفاع يوآف غالانت بأنه “استعراض للنفاق وكراهية اليهود” يذكر بالدعاية النازية.

وقال سموتريتش في بيان: “مذكرات اعتقال بحقهما هي مذكرات اعتقال بحقنا جميعا”.

ودعا الدول الصديقة لإسرائيل إلى التحرك لحل المحكمة الجنائية الدولية.

بدوره، اعتبر القيادي في حركة حماس سامي أبو زهري أن قرار المحكمة الجنائية الدولية طلب إصدار مذكرة اعتقال بحق ثلاثة من قادة الحركة الفلسطينية “مساواة بين الضحية والجلاد”.

وقال أبو زهري لرويترز إن قرار المحكمة يشجع إسرائيل على الاستمرار في “حرب الإبادة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى