Uncategorized

دقيقة صمت في مجلس الأمن الدولي حدادا على الرئيس الايراني

وقف اعضاء مجلس الأمن الدولي دقيقة صمت الاثنين حداداً على الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير خارجيته حسين امير عبداللهيان اللذين قتلا في حادث تحطم مروحية.

واوضح الرئيس الحالي لمجلس الامن، سفير موزمبيق بيدرو كوميساريو أفونسو، إن المجلس “يعرب عن تعازيه ومواساته لأسرتيهما ولشعب جمهورية إيران الإسلامية”، وذلك قبل وقوف جميع ممثلي الدول الاعضاء، بمن فيهم مساعد السفير الأميركي روبرت وود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى